من نحن

اكسبلوركس هي مبادرة اماراتيه رؤيتها الاسهام في التطوير الانساني والمهني للكوادر الشابه: و تختص في الاستشارات الإدارية والبحوث والتطويرالذاتي. تتبنى الشركة مبدأ التدريب والتعليم من خلال الممارسة، وهو ما يُعرف بمبدأ التعلم التجريبي، حيث تكون التجربة العملية مصدر التعلم والتطوير، حيث تعمل "إكسبلوركس" على استثمار هذا المنهج في برامج تطوير الشخصية وبناء المهارات الذاتية


وقد تأسست "إكسبلوركس" مدفوعة بشغف مؤسسيها بالتعلم والاستكشاف والتطوير؛ ويهدف فريق "إكسبلوركس" لتحفيز اكتساب و نقل المعرفة من خلال تمارين عملية على أرض الواقع، ومن خلال تطبيق الأساليب الفعالة ضمن محيط تفاعلي مشوق يوفر للمتعلمين قدراً كبيراً من فرص المشاركة ويسهم في توسيع آفاقهم ومداركهم.


بالتوازي مع المنهج المستند إلى توفير التفاعل العملي والتطبيقي، تسعى "إكسبلوركس" إلى توفير بيئة تعليمية "غير تقليديه" انطلاقا من إيمانها بأن التعلم يصبح أكثر فاعلية في جو من الاسترخاء وفي محيط من المرح والتفاعل بحيث يحقق أفضل النتائج.


تطلعاتنا

ان نساهم في تنمية المهارات الشخصية والادارية لجيل الشباب من خلال نقل معرفي فعال بأساليب تطبيقية، واقعيه ومسلية .


منهجنا

أصبح الحصول على الخبرات المتعددة والمهارات المختلفة عنصراً أساسياً من عناصر تطوير الذات وتقدم المسار المهني؛ ومع التحديات التي تفرضها جداولنا الزمنية المتكظة، غدا من الضروري تكريس الوقت والجهد والعمل ضمن أنجع الأساليب لتحقيق التطوير المنشود.


تتطلع إكسبلوركس إلى مساعدة المتدربين للحصول على أكبر قدر ممكن من المهارات ذات الفاعلية، عبر أساليب الممارسة والتشويق .


فالتطوير يقوم على المشاركة الحقيقية، حيث يقوم المشاركون في برامج التدريب بتقاسم المهام والأنشطة، وتأدية ما يوكل إليهم أثناء فترة التدريب التي تمتد الى 8 أسابيع وبمخرجات حقيقية على صورة وثيقة مشروع متكامل قابل للتنفيذ. وتقوم اكسبلوركس بكل ما لديها من خبرات بانتهاج الاساليب المتاحة لخلق التفاعل والمشاركة لأقصى درجة كي تضمن الخروج من أسلوب التعليم التقليدي المبني على المحاضرة المباشرة والتلقين.


ويمكن إيجاز مبدأ تفرد إكسبلوركس بـ " التعلم بالممارسة في جو من الترفيه والاسترخاء".

ولأن الهدف هو اكتساب المهارات المتصلة بواقع الحياة المهنية والعامة، تقوم إكسبلوركس بالتدريب في المقاهي، وفي الاماكن المفتوحة في الهواء الطلق، أو في أي مكان آخر مرشح لإضفاء عنصر الأصالة لمناخ التعلم، حيث يستمتع المتدربون بجو من الاريحية والعفوية والرصانة في ان واحد. أما بيئة التدريب فهي بيئة حيوية منفتحة يسودها النقاشات الفكرية والعروض التوضيحية والتطبيقات العملية وذلك للحصول على المخرجات التي تستثمر كل ما يقدم من توجيهات وأفكار؛ والغاية هي تغطية اكبر قدر ممكن من المهارات العملية المطبقة في بيئة العمل المؤسسي الحقيقي.


يقدَّر الإطار الزمني اللازم لمثل هذا المشروع بين 100 و120 ساعة عمل لكل شخص، يعمل ضمن فريق مكون من 2 إلى 4 مشاركين، إضافة إلى العمل المنجز من خلال الاجتماع بالمرشدين.


بعد إكمال برنامج التدريب الممتد لقرابة الشهرين، تواصل إكسبلوركس نهجها الخلاق بتنظيم رحلة استكشافية لا تنسى تعد ضمن برامج المتابعة الأساسية، إذ تقوم إكسبلوركس بكافة الترتيبات للرحلة الملهمة والممتعة و الزاخرة بالمعرفة.

ستتاح الفرصة للفرق المشاركة في هذه الرحلة لتطبيق بعض ما تعلموه ومارسوه من مهارات الحياة والإدارة الذاتية، وإدارة الوقت، وإدارة الأموال، والتحكم المعرفي بالمواقف والأفعال؛ إضافة إلى الانفتاح على عالم آخر، من خلال اختراق الحواجز الثقافية.

الرحلة مصممة بحيث تكون برنامجاً يتكامل مع مرحلة التدريب بشكل وثيق، وليس مجرد امتداد ترفيهي خال من المضمون.